الجمعة، 3 أغسطس، 2012

تعرف ايه عن عقدة اليكترا

عقدة إليكترا..جريمة إليكترا..سيجموند فرويد

عقدة إليكترا ..او جريمة إليكترا من عهد سيجموند فرويد الى اليوم ..

هو مصطلح أنشأه "سيجموند فرويد" ويشير إلى التعلق اللاوعي

 للفتاة بأبيها وغيرتها من أمها وكرهها لها، واستوحي سيجموند فرويد 

هذا المصطلح من أسطوره اليكترا اليونانية وهو يقابل عقدة عقدة اوديب لدي الذكر.


نبذة تاريخية:

والكترا هي ابنة أغا ممنون من كليتمسنترا التى أقدمت مع اخيها

 اورست على قتل امها وعشيقها ايجست اللذين قتلا اغا منون

 فانتقمت لمقتل ابيها هى واخيها.

واغا ممنون هو ملك مسينا وقائد القوات اليونانية في الحرب الطروادية

 ابن اتريوس من ايروبي وشقيق فيلاوس زوج كليتمنسرا

 و والد الكترا و اورست و افجينا ..اثناء الحرب الطروادية 

ابتلى ابولو محاربي اليونان بالطاعون عندما رفض اغا ممنون 

اعادة الاسيرة كريسيس إلى والدها كاهن أولو 

و وافق على إعادة كريسيس شريطة ان يعطيه اخيل اسيرته

بريسيس واستجاب قادة اليونان لطلباته فغضب اخيل 

وانسحب من الحرب انسحاباً مؤقتاً .‏

وعندما عاد أغا ممنون الى بيته ذبحته كليمتنسترا 

التي انقلبت عليه بعد ان ضحى بافجينيا لديمترحين تجمع اليونان

 في ايوليس قبل ابحارهم الى طروادة‏.. وفاورست هو ابن اغا

 ممنون وكليتمنسترا وشقيق الكترا وافيجينيا انتقم 

لمقتل اغا ممنون بقتل كليتمنسترا وساعدته الكترا‏.


عقدة إليكترا :

و تتمثل فى العصر الحالى ظاهرة زواج الفتاة برجل يكبرها سناً

 وفارق العمر كبير بينهم و هى عقدة سببها التعلق بالأب

 ومنها انجذاب الفتاة للرجل بسبب الشيب 

لأن الكثير يعتبرون الرجل الشايب أكثر هيبة 

او من يفقدون حنان الأب فى سن مبكرة

و من احد هذه الأمثلة التى يقشعر لها الأبدان الابنة 

"أغرمت" بوالدها بعدما التقته لأول مرة وعمرها 31 عاماً

 فى استراليا قضت محكمة استرالية بالسجن 3 سنوات 

بحق الأب وابنته، لاتهامهما بسفاح القربى طيلة سنوات،

 ما أسفر عنه انجاب طفلين، توفي أحدهما بعد أيام قليلة

 من ولادته بسبب إصابته بمرض خلقي،فيما عاش الثاني بصحة جيدة.

وذكر موقع إخباري استرالي أن الأب التقى بابنته بعد 30 عاماً

 من الانفصال عن والدتها، وكانت العلاقة بينهما "حميمة جداً"،

 وتطورت لتصبح علاقة رجل بامرأة، وليس علاقة أب بابنته.

واعترف الأب جون ديفز (61 عاماً)، الذي أعلن عن علاقته بابنته

 في برنامج تلفزيوني، بأنه ظن في البداية "ان اقامة علاقة مع ابنته أمر خاطئ،

 لكن العواطف تغلبت على العقل". وقال "أعرف ان هذا الأمر غير قانوني 

لكن ماذا يمكن أن نفعل؟".

من جهتها، قالت الابنة، جنيفر، ان "العلاقة بوالدها كانت مثل

العلاقة مع أي رجل آخر"، علماً أنها كانت في الـ31

 عندما التقته لأول مرة و"أغرمت" به.

وبحسب وثائق المحكمة، أنجبت جينيفر طفلها الأول من والدها

 قبل 7 سنوات في روكهامبتون، لكنه توفي بعد أيام قليلة

 بسبب مرض في القلب. ثم حملت مرة جديدة وأنجبت طفلة في الشهر السابع

 من العمر حالياً وبصحة جيدة. وحكم على الثنائي بالسجن 3 سنوات

 بعد اتهامهما بسفاح القربى،

وذكر القاضي ستيفن ميلستيد، الذي أصدر الحكم، 

انه كان خائفاً علي مصير الطفل، إذ انه عرضة لأمراض خلقية.

 وأضاف أن "الثنائي" كان متفقاً علي عدم إنجاب أطفال لكن الأمور تطورت،

 إذ ما لبثت الابنة أن بدأت تنظر إلى والدها "كرجل أولاً وأب ثانياً"

تعرف ايه عن عقدة اليكترا

عقدة إليكترا..جريمة إليكترا..سيجموند فرويد

عقدة إليكترا ..او جريمة إليكترا من عهد سيجموند فرويد الى اليوم ..

هو مصطلح أنشأه "سيجموند فرويد" ويشير إلى التعلق اللاوعي

 للفتاة بأبيها وغيرتها من أمها وكرهها لها، واستوحي سيجموند فرويد 

هذا المصطلح من أسطوره اليكترا اليونانية وهو يقابل عقدة عقدة اوديب لدي الذكر.


نبذة تاريخية:

والكترا هي ابنة أغا ممنون من كليتمسنترا التى أقدمت مع اخيها

 اورست على قتل امها وعشيقها ايجست اللذين قتلا اغا منون

 فانتقمت لمقتل ابيها هى واخيها.

واغا ممنون هو ملك مسينا وقائد القوات اليونانية في الحرب الطروادية

 ابن اتريوس من ايروبي وشقيق فيلاوس زوج كليتمنسرا

 و والد الكترا و اورست و افجينا ..اثناء الحرب الطروادية 

ابتلى ابولو محاربي اليونان بالطاعون عندما رفض اغا ممنون 

اعادة الاسيرة كريسيس إلى والدها كاهن أولو 

و وافق على إعادة كريسيس شريطة ان يعطيه اخيل اسيرته

بريسيس واستجاب قادة اليونان لطلباته فغضب اخيل 

وانسحب من الحرب انسحاباً مؤقتاً .‏

وعندما عاد أغا ممنون الى بيته ذبحته كليمتنسترا 

التي انقلبت عليه بعد ان ضحى بافجينيا لديمترحين تجمع اليونان

 في ايوليس قبل ابحارهم الى طروادة‏.. وفاورست هو ابن اغا

 ممنون وكليتمنسترا وشقيق الكترا وافيجينيا انتقم 

لمقتل اغا ممنون بقتل كليتمنسترا وساعدته الكترا‏.


عقدة إليكترا :

و تتمثل فى العصر الحالى ظاهرة زواج الفتاة برجل يكبرها سناً

 وفارق العمر كبير بينهم و هى عقدة سببها التعلق بالأب

 ومنها انجذاب الفتاة للرجل بسبب الشيب 

لأن الكثير يعتبرون الرجل الشايب أكثر هيبة 

او من يفقدون حنان الأب فى سن مبكرة

و من احد هذه الأمثلة التى يقشعر لها الأبدان الابنة 

"أغرمت" بوالدها بعدما التقته لأول مرة وعمرها 31 عاماً

 فى استراليا قضت محكمة استرالية بالسجن 3 سنوات 

بحق الأب وابنته، لاتهامهما بسفاح القربى طيلة سنوات،

 ما أسفر عنه انجاب طفلين، توفي أحدهما بعد أيام قليلة

 من ولادته بسبب إصابته بمرض خلقي،فيما عاش الثاني بصحة جيدة.

وذكر موقع إخباري استرالي أن الأب التقى بابنته بعد 30 عاماً

 من الانفصال عن والدتها، وكانت العلاقة بينهما "حميمة جداً"،

 وتطورت لتصبح علاقة رجل بامرأة، وليس علاقة أب بابنته.

واعترف الأب جون ديفز (61 عاماً)، الذي أعلن عن علاقته بابنته

 في برنامج تلفزيوني، بأنه ظن في البداية "ان اقامة علاقة مع ابنته أمر خاطئ،

 لكن العواطف تغلبت على العقل". وقال "أعرف ان هذا الأمر غير قانوني 

لكن ماذا يمكن أن نفعل؟".

من جهتها، قالت الابنة، جنيفر، ان "العلاقة بوالدها كانت مثل

العلاقة مع أي رجل آخر"، علماً أنها كانت في الـ31

 عندما التقته لأول مرة و"أغرمت" به.

وبحسب وثائق المحكمة، أنجبت جينيفر طفلها الأول من والدها

 قبل 7 سنوات في روكهامبتون، لكنه توفي بعد أيام قليلة

 بسبب مرض في القلب. ثم حملت مرة جديدة وأنجبت طفلة في الشهر السابع

 من العمر حالياً وبصحة جيدة. وحكم على الثنائي بالسجن 3 سنوات

 بعد اتهامهما بسفاح القربى،

وذكر القاضي ستيفن ميلستيد، الذي أصدر الحكم، 

انه كان خائفاً علي مصير الطفل، إذ انه عرضة لأمراض خلقية.

 وأضاف أن "الثنائي" كان متفقاً علي عدم إنجاب أطفال لكن الأمور تطورت،

 إذ ما لبثت الابنة أن بدأت تنظر إلى والدها "كرجل أولاً وأب ثانياً"

0 التعليقات:

إرسال تعليق

المتابعون

Twitter Delicious Facebook Digg Stumbleupon Favorites More